أَدِرْ مُهْجَةَ الصُّبْحِ
صُبَّ لنَا وطناً فِي الكُؤُوسْ
يُدِيرُ الرُّؤُوسْ
وزِدْنَا مِنَ الشَّاذِلِيَّةِ حتَّى تَفِيءَ السَّحَابَةْ
أَدِرْ مُهْجَةَ الصُّبْحِ
واسْفَحْ علَى قِلَلِ القَومِ قَهْوتَكَ المُرَّةَ
المُسْتَطَابَةْ
أَدِرْ مُهْجَةَ الصُّبْحِ مَمْزُوجَةً بِاللَّظَى
وقَلِّبْ مواجعنَا فوقَ جَمْرِ الغَضَا
ثُمَّ هَاتِ الرَّبَابَةَ
هاتِ الرَّبَابةْ:

واصل القراءة

بحث في الموقع

ديوان محمد الثبيتي

  • لتحميل نسخة إلكترونية من الديوان أنقر هنا

جديد الموقع

عتبات التهجي قراءة أولى في التجربة الشعرية عند الشاعر محمد... عتبات التهجي قراءة أولى في التجربة الشعرية عند الشاعر محمد الثبيتي* ساهم تسارع تطور التجربة الشعرية عند محمد الثبيتي في رفع وتيرة الإرباك الذي مس من كانوا يناصرون تلك...
«البرنس» وتلاوة الثبيتي أساريرَ البلاد «البرنس» وتلاوة الثبيتي أساريرَ البلاد أحمد الحربي في الأسبوع الماضي دعوت عددا من المثقفين والإعلاميين في بيتي على شرف الإعلامي المتميز ...
الأمير يقرأ الثبيتي في "أسارير البلاد" الأمير يقرأ الثبيتي في جازان: الوطن   صدر للشاعر علي الأمير "الثبيتي يتلو أسارير البلاد" وهو دراسة حملت عنوانا فرعيا "الإيقاع...
محمد الثبيتي يحرس روح الصحراء محمد الثبيتي يحرس روح الصحراء شوقي بزيعلم يطل العمر بمحمد الثبيتي لكي يذهب بإنجازه الشعري المتميز إلى تخومه الأخيرة، أو يستنفد بشكل...
نزار الثبيتي: قزان أخبرني بإعدام «التضاريس»... ورفض تسليمي... جدة - سعد الخشرميأوضح نزار نجل الشاعر الراحل محمد الثبيتي أن نادي جدة الأدبي رفض تسليمه كامل نسخ ديوان...

أحدث التعليقات

  • كتب بواسطة محمد الحميدي
    رحلت يا سيد البيد
    رحلت ولما تكتفي بعد
    رحلت و رافقتك بعض من أرواحنا
    رحمة الله تغشاك
    و قبرك بردا وسلاما
  • كتب بواسطة أم عبد الرحمن
    تحديث أدوات القصيدة لغة وصورة وإيقاعا وحفرا في باطن المعنى. القصائد بمعظمها ذات طابع ابتهالي مشوب بانتظار المخلص الذي يهتف به الشاعر بحرقة «مرحبا سيد ...
  • كتب بواسطة فائز الثبيتي
    ابن عمتي ، رحمك الله و أسكنك فسيح جناته ، ما أعذب شعرك يا ابا يوسف ، اسال الله ان يجمعنا بك في جنةٍ عرضها السماوات و الارض !
  • كتب بواسطة سعيد الشهراني
    كعادتي آتي متاخرا ...
    يأيها النخل : هل ترثي زمانك ام مكانك ؟ كم عشت معها كم آلمتني وكم ابهجتني وكم أبهرتني ... تئن الذاكرة وتتلعثم الكلمات وتهطل غيوم لي...
  • كتب بواسطة n.vs,g fgh,d
    السلام عليکم ورحمة الله و برکاته
    منذ فترة طويلة کنت أبحث عن بريد الکتروني يمکّنني من التواصل معک عجبتني تجربتک الشعرية الثرّة فعزمت علی کتابة دراسة آکاد...

المتواجدون الآن

4 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

إحصاءات الموقع

عدد الأعضاء : 6
عدد الصفحات : 201
روابط دليل المواقع : 3
عدد الزيارات : 587760


المكي الهمّامي *
يحرص الثّبيتي على تنويع الأشكال الشّعريّة في مدوّنته، ساعيا من وراء ذلك إلى اختبار الممكنات الجماليّة لكلّ شكل شعريّ. ولا عجب، فلكلّ شَكْلٍ شعريّ إرث من الأساليب الفنيّة المستعملة فيه تَسِمُهُ بمَلْمَحٍ خاصّ. ولقد كان الثّبيتي مدركا تمام الإدراك لهذا الأمر، فلم يسجن نفسه في شكل شعريّ بعينه،

د. عبد العزيز المقالح

منذ أسابيع، وفي لقاء أكاديمي حميم، حدثني ناقد عربي أعتز به كثيراً عن المشهد الشعري في الجزيرة العربية والخليج، وقال: إن هذا المشهد يمر – منذ وقت ليس بالقصير- بفترة نهوض حقيقي لم تكن في حسبان النقاد، وحسابات الشعراء، وأن الشعر في هذه الأطراف جاء مفاجأة مدهشة، وغير متوقعة لشعراء (المركز)،

وكيف يقرأه الشعراء الجدد؟
(شعراء باختلاف أجيالهم يُضيئون تجربة صاحب «التضاريس» ويسائلونها)
مشعل العبدلي، عبدالهادي صالح، شمس علي

ماذا تبقى من شاعرية محمد الثبيتي؟ هل ينبغي لنا طرح مثل هذا السؤال؟ هل لا يزال مؤثراً في التجارب الشعرية للأجيال التي تلته؟ وهل فعلاً كان مؤثراً في الشعراء السابقين عليه كما عبّر بعض النقاد؟ ولماذا هو من دون سواه من الشعراء حظي بمكانة شعرية عالية؟
الإطلالة على تجربة الثبيتي تعني في الوقت نفسه النظر إلى تجربة جيل الثمانينات، محطاتها، لحظاتها الرئيسة، رموزها الذين ترسخوا في الذاكرة. إذاً عندما نطرح سؤالاً حول الثبيتي فنحن نتوسل إضاءة إلى مجمل المعترك الشعري الذي برز في الثمانينات، من دون أن يعني ذلك تمييزاً لشاعر من دون الآخر.

الدمام: عارف العلي
يعد الشاعر السعودي محمد الثبيتي صاحب قصائد «التضاريس»، و«تغريبة القوافل والمطر»، «موقف الرمل»، «الجناس»، «وضّاح» و«بوابة الريح»، أحد أبرز الشعراء السعوديين الذين يعدون من ممثلي حركة الحداثة، فهو أحد رواد قصيدة التفعيلة ومن أبرز كتابها ليس على المستوى السعودي فقط، ولكن على المستوى العربي أيضاً،

محمد الثبيتي يرثي طلال مداح

وقف على شرفات الحب
فغنى للوطن
وغنى للفرح
وغنى للحياة
ثم مضى...
لنقل: أفل كما تفعل الأقمار
هوى كما تفعل النجوم
ذوى كما تفعل الرياحين
ولنقل:
لا عزاء لنا
ولنبتهل:
إلى جنة الخلد أبا عبد الله